رياضة

فيفا يعلن قائمة المرشحين للقب أفضل لاعب في العالم.. ومحمد صلاح يمثل العرب

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) عن فتح باب التصويت أمام الجماهير لاختيار أفضل لاعب في العالم، والذي سيفوز بجائزة “the best” لعام 2021.

وأكد فيفا في بيان له نشره على موقعه الرسمي أن عملية التصويت ستستمر حتى العاشر من شهر ديسمبر المقبل، مشيرًا إلى أنه سيتم اختيار الثلاثي الأفضل للقائمة المختصرة قبل الإعلان الرسمي عن الفائز باللقب.

وأوضح أنه اختيار الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم، بناء على الانجازات التي حققها، حيث ينقسم الاختيار إلى 4 أجزاء متساوية كل منها يعادل 25% من الدرجة، ويتم تجميعها في النهاية لإعلان الفائز خلال الحفل الذي سيقام يوم 17 يناير المقبل، في مقر الاتحاد الدولي لكرة القدم بمدينة زيوريخ السويسرية.

ويتم منح جائزة أفضل لاعب في العالم بناءًا على تصويت تقوم به لجنة تحكيم دولية تضم المدربين الحاليين لجميع المنتخبات الوطنية للرجال (واحد لكل فريق)، والقيايدين الحاليين لجميع المنتخبات الوطنية للرجال (واحد لكل فريق)، وصحفي متخصص واحد من كل إقليم يمثله منتخب وطني، ومشجعون مسجلون على موقع FIFA.com .

اللاعبون المرشحون

وتضمنت القائمة 11 لاعبًا بينهم اللاعب المصري محمد صلاح (ليفربول) والذي يمثل العرب في هذه المسابقة، وسجل صلاح 22 هدفاً في الدوري الإنجليزي الممتاز، وساهم في احتلال ليفربول المركز الثالث. وكان أيضًا ضمن قائمة الهدافين في مشوار فوز مصر في تصفيات كأس الأمم الأفريقية.

كما تضم القائمة الأرجنتيني ليونيل ميسي (باريس سان جيرمان)، الذي قاد منتخب بلاده لتحقيق المجد في بطولة أمريكا الشمالية لكرة القدم، وأنهى لقب الهداف المشترك للبطولة برصيد أربعة أهداف، واختير أفضل لاعب في البطولة. وبالنسبة لبرشلونة فقد ساهم ميسي بـ 38 هدفًا في 47 مباراة عبر جميع المسابقات.

أما البرازيلي نيمار (باريس سان جيرمان)، فهو شخصية رئيسية للبرازيل في بطولة كوبا أمريكا  202، حيث حصل على ميدالية الوصيف وسجل هدفين وانضم لفريق البطولة. كما سجل 6 أهداف لناديه في دوري أبطال أوروبا.

والفرنسي كيليان مبابي (باريس سان جيرمان)، فهو هداف الدوري الفرنسي برصيد 27 هدفًا، واختير أفضل لاعب في الدوري على الرغم من احتلال باريس سان جيرمان مركز الوصيف.

والإيطالي جورجينيو، تم تسميته في فريق UEFA EURO 2020 بعد حصوله على ميدالية الفائز مع إيطاليا. وحافظ على هدوئه ليسجل ركلة الجزاء في نصف النهائي ضد إسبانيا، وكان محوريًا في فوز تشيلسي بدوري أبطال أوروبا.

أما الفرنسي نغولو كانتي (تشيلسي)، فقد سجل حضورًا افتراضيًا دائمًا في موسم فوز تشيلسي بدوري أبطال أوروبا، وتم اختياره كأفضل لاعب في المباراة النهائية بفضل عرض عصفور نموذجي. كما ساعد الفريق في الوصول إلى المراكز الأربعة الأولى في الدوري الإنجليزي والوصول إلى نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي.

والبرتغالي كريستيانو رونالدو (مانشستر يونايتد)، سجل خمس أهداف في كأس الأمم الأوروبية ليكون أفضل هدافي البطولة، ومعادلاً الرقم القياسي لأكبر عدد من الأهداف في كرة القدم الدولية للرجال (109)، بالإضافة إلى مجموعة من الأرقام القياسية في أوربا.

والبولندي روبرت ليفاندوفسكي (بايرن ميونخ)، سجل 41 هدفًا في دوري أبطال أوروبا ، وهو رقم قياسي لموسم البوندسليجا، حيث فاز ناديه باللقب مرة أخرى، مما أدى إلى فوزه بكأس العالم للأندية. وكان أيضًا غزير الإنتاج لبولندا، حيث سجل ثلاثة أهداف في ثلاث مباريات في البطولة.

أما الفرنسي كريم بنزيما (ريال مدريد)، فقد نجحا في تحقيق أربعة أهداف في كأس الأمم الأوروبية مع منتخب فرنسا. كما سجل 23 هدفًا في الدوري لريال مدريد وصيف بطل الدوري الاسباني.

والبلجيكي كيفين دي بروين (مانشستر سيتي)، توج بلقب أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز لعام 2020-2021، بعد أن فاز بالدوري وكأس الرابطة مع مانشستر سيتي ووصل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا. وسجل مرة واحدة في كأس الأمم الأوروبية حيث وصلت بلجيكا إلى ربع النهائي.

والنرويجي إيرلينغ هالاند (بوروسيا دورتموند)، وهو الهداف الرئيسي في دوري أبطال أوروبا برصيد 10 أهداف، وساعد بوروسيا دورتموند على تحقيق المجد في كأس ألمانيا، وسجل هدفي الفوز في نهائي البطولة.

الجائزة الأهم

جدير بالذكر أن جائزة بجائزة “the best”، والمقدمة من الفيفا لأفضل لاعب في العالم، قد انطلقت في عام 2016 عقب انفصالها عن مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية التي تمنح جائزة الكرة الذهبية.

وتوج النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بالجائزة في أول نسختين بشكلها الحالي عامي 2016 و2017.

وفاز الكرواتى لوكا مودريتش بالجائزة عام 2018، قبل أن ينجح النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في حصد الجائزة عام 2019.

وتوج البولندي روبرت ليفاندوفسكي، نجم بايرن ميونيخ، بالجائزة العام الماضي 2020، متفوقا على ليونيل ميسي، وكريستيانو رونالدو.

وقدم اللاعبون المرشحون للجائزة هذا العام مستوى رائعًا خلال العام الجاري، وحققوا ألقابا مثل دوري أبطال أوروبا وكأس أمم أوروبا وكوبا أمريكا.

ويعتبر ميسي المرشح الأول لتحقيق الجائزة بعد أن فاز بأول لقب مع منتخب بلاده (كوبا أمريكا)، في حين يتحدث البعض عن أحقية كل من جورجينيو وبنزيما.

المصدر: FIFA.com

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين