أخبارأخبار أميركا

لجنة تستدعي 6 من كبار مساعدي ترامب للتحقيق في اقتحام الكابيتول

قامت اللجنة الخاصة للتحقيق في اقتحام مبنى الكابيتول باستدعاء عددًا من كبار مساعدي الرئيس السابق دونالد ترامب للإدلاء بشاهداتهم في إطار التحقيق في الأحداث التي وقعت يوم 6 يناير الماضي.

وتأتي هذه الخطوة ضمن الجولة الأولى من مذكرات الاستدعاء التي أصدرتها اللجنة منذ أن طلب مجلس النواب من وزارة العدل متابعة تهم الازدراء الجنائية ضد حليف ترامب، ستيف بانون، لتحديه أمر الكونجرس بالمثول والإدلاء بشهادته.

وبحسب شبكة “CNN“، تم توجيه مذكرات الاستدعاء لـ6 أشخاص مقربين من ترامب، وهم المستشار الأسبق للأمن القومي مايكل فلين، ومدير حملته الانتخابية بيل ستيبين، والمستشار السابق لترامب جيسون ميلر، وأنجيلا ماكالوم، المساعدة التنفيذية الوطنية لحملة إعادة انتخاب ترامب، وبرنارد كيريك، الذي شارك في اجتماع بفندق ويلارد تمحور حول نتائج الانتخابات، وجون إيستمان المحامي الذي ساعد في صياغة حجة ترامب بأن الانتخابات “مسروقة”.

وتسعى لجنة التحقيق للحصول على معلومات عن نشاط هؤلاء عشية اقتحام الكابيتول واتصالاتهم، والتأكد من حقيقة علاقتهم بالاحتجاجات التي تحولت لاقتحام مقر الكونجرس.

وبحسب موقع ” الحرة“، قال رئيس اللجنة المكلفة بالتحقيق في الكونجرس، بيني طومسون: “تحتاج اللجنة المختارة إلى معرفة كل التفاصيل حول جهود هؤلاء الأفراد لإلغاء نتيجة الانتخابات، بما في ذلك من كانوا يتحدثون في البيت الأبيض والكونجرس، وما هي الصلات التي تربطهم بالمسيرات التي أدت إلى أعمال شغب، ومن دفع ثمن كل ذلك”.

وتعتقد لجنة التحقيق أن مساعدي ترامب أطلقوا “حملة تضليل” قبل عدة أيام من أحداث اقتحام الكابيتول يوم 6 يناير الماضي، وأنهم كانوا يخططون لعرقلة فرز الأصوات في انتخابات الرئاسة.

يذكر أن اللجنة الخاصة للتحقيق في اقتحام مبنى الكابيتول وجهت مذكرات استدعاء مماثلة إلى عدد من المساعدين والمستشارين لترامب والأشخاص الذي عملوا لصالح حملته الانتخابية وغيرهم في إطار التحقيقات الجارية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين