رياضةمنوعات

اتهام لاعب برازيلي بمحاولة قتل بعد أن ركل الحكم في رأسه

يواجه لاعب كرة القدم البرازيلي ويليام ريبيرو اتهامات بمحاولة قتل، بعد أن ركل الحكم رودريجو كريفيلارو في رأسه، مما أدى إلى فقدانه الوعي، خلال مباراة محلية.

تكشفت الأحداث الصادمة بعد أن منح كريفيلارو ركلة حرة للاعب جواراني دي فينانسيو أيريس من فريق فريق ساو باولو-آر إس، خلال مبارته ضد فريق ريبيرو ساو باولو دي ريو جراندي، وذلك أثناء النصف الثاني من المباراة.

وفقًا لـ “CBS Sports“؛ قام فريق ساو باولو-آر إس، الذي ينافس في الدرجة الأخيرة من دوري كرة القدم البرازيلي، بإنهاء عقد ريبيرو على الفور، وأعلن أنه سيتابع “جميع الإجراءات القانونية الممكنة فيما يتعلق بالحادثة”، التي وصفها رئيس النادي ديفيد جولارت بيريرا بأنها “مثيرة للاشمئزاز”.

قدم فريق ساو باولو-آر إس دعمه لكريفيلارو، الذي مكث في مستشفى محلي ليلة المباراة قبل أن يخرج منها بعد يومين، وذكر النادي في بيان: “في اليوم المحدد الذي اجتمعت فيه جماهير النادي ذي اللون الأحمر والأخضر للاحتفال بالذكرى الـ 113 لتأسيس ساو باولو، واجه نادينا واحدة من أكثر الأحداث حزنًا في تاريخه، مشهدًا مصيريًا صدم الجميع”.

واضاف البيان: “اطمئنوا، نحن آسفون وخجلون جدا”، وتابع: “نرسل كل الاعتذارات في العالم للحكم المصاب وعائلته ونعتذر للجمهور بشكل عام عن المشهد المؤسف الذي نشهده اليوم”.

في مقطع الفيديو الذي يصور الحادث، بدأ ريبيرو هجومه على كريفيلارو، حيث استمر هجومه لثواني معدودة، قبل أن تندفع الشرطة إلى أرض الملعب وتصل سيارة إسعاف لنقل الحكم إلى المستشفى.

وقال محقق الشرطة فينيسيوس أسونساو لوسائل الإعلام المحلية: “كان هجومه قويًا وعنيفًا للغاية، حيث ركل الحكم في رأسه وجعله يفقد وعيه”، وأضاف: “الحكم لم يكن لديه فرصة للدفاع عن نفسه”.

وتم إيقاف المباراة، وجرى استكمال المدة المتبقية منها في يوم آخر، حيث فاز فريق ساو باولو-آر إس في النهاية بنتيجة هدف مقابل لا شيء.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين