أخبار أميركامنوعات

كلبا بايدن يتسببان في مشكلة جديدة داخل البيت الأبيض

تتصدر كلاب الرئيس جو بايدن عناوين الصحف مرة أخرى بعد أن تعرض أحدهما لحادث، أمس الأربعاء، في أحد ممرات البيت الأبيض، بعدما رصد الصحفيون رائحة كريهة خارج غرفة الاستقبال الدبلوماسي، قبالة ساوث لون، حسبما ذكر موقع “The Hill“.

يأتي التقرير الجديد بعد أن قام كلب بايدن الأصغر، ميجور، بحادث عض ثان، يوم الاثنين الماضي، وقال مايكل لاروزا، السكرتير الصحفي للسيدة الأولى جيل بايدن: “نعم، قام ميجور بقضم شخص ما في نزهة على الأقدام”.

وتابع لاروزا: “بدافع الحذر الشديد، تمت رؤية الشخص من قبل الوحدة الطبية بالبيت الأبيض، ثم عاد إلى عمله مجددًا”.

وسبق أن دافع بايدن والبيت الأبيض عن كلبه البالغ من العمر 3 سنوات بالتبني، بعد أن عض شخصًا ما للمرة الأولى الشهر الماضي، واصفا إياه بـ”الحيوان اللطيف الذي لا يزال يتأقلم مع الحياة في منزله الجديد”.

وأوضح بايدن ما كان يمكن أن يثير الكلب: “لقد انعطفت، وهناك شخصان لا يعرفهما على الإطلاق، لذا فإن ما قام به كان بغرض الحماية”.

وبحسب ما ورد تلقى الكلب، تدريبًا مكثفًا بعد الحادث الأول، وبعد ذلك تم نقل الكلبين من البيت الأبيض لفترة من الوقت إلى منزله السابق، لكن سرعان ما تصدرت كلاب الرئيس عناوين الصحف مرة أخرى بعد أن قام أحدها بقضاء حاجته في أحد ممرات البيت الأبيض.

فخلال مرور أحد الصحفيين خارج غرفة الاستقبال الدبلوماسي، شم رائحة كريهة، إلا أنه ليس من الواضح مَن مِن الكلبين الرئاسيين “تشامب” أم “ميجور” هو المسؤول عن هذه الرائحة.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين