أميركا بالعربي

فيديو صادم لشرطي يرش رذاذ الفلفل في وجه طفلة أثناء اعتقالها!

ترجمة: مروة مقبول

أفادت شبكة ABC News بأن مقاطع فيديو التقطتها الكاميرا الخاصة بضباط شرطة قد أثارت غضب الرأي العام في نيويورك، حيث أظهرت أحدهم وهو يرش رذاذ الفلفل على وجه طفلة تبلغ من العمر 9 سنوات وهم يحاولون اعتقالها.

وبحسب الشبكة الإخبارية، تُظهر لقطات من مقطع فيديو، تم تصويره أثناء نزاع عائلي أول أمس الجمعة في روتشستر شمال مدينة نيويورك، الطفلة وهي تحاول الهرب من الشرطة، لتسقط على الأرض المغطاة بالثلوج بينما تحاول شرطية إعادتها إلى داخل سيارة الدورية.

كما يوضح الفتاة وهي تصرخ: “أريد والدي”. “لن أذهب إلى أي مكان. أريد والدي…لن أركب أي سيارة حتى أرى والدي “. واستمرت في الصراح بأنها تريد أن تتركها الشرطية من أجل أن “تزيح الثلج من على ملابسها” وأن ترى والدها “للمرة الأخيرة”.

يستمر الفيديو للحظات تطلب فيها الشرطية من الطفلة أن تدخل سيارة الشرطة لتظل دافئة، قبل أن يندفع أحد رجال الشرطة الآخرين ويستخدام رذاذ الفلفل على وجهها لتبدأ في الصراخ مرة أخرى “امسحي عيني من فضلك.”

Video credit to KHOU 11 – Stand for Houston

تم نشر اللقطات اليوم الأحد بعد مؤتمر صحفي بالمدينة، قال خلاله نائب قائد شرطة روتشستر أندريه أندرسون إن رجال الشرطة تصرفوا بهذه الطريقة لأن الفتاة كانت “انتحارية”. وأضاف أنها “أشارت إلى أنها أرادت قتل نفسها وأرادت قتل والدتها”، مؤكدًا أن تسع سيارات للشرطة استجابت للمكالمة.

وأفادت الشبكة بأن والدة الفتاة، التي لم يتم الكشف عن هويتها، لم تتفاعل مع ما كان يحدث مع ابنتها. وأوضحت أنها كانت توبخها في هذه الأثناء، مما جعل الفتاة تتصرف بشكل أكثر اضطرابًا.

وفي البيان، قال السيد أندرسون أنه غير راضٍ عما حدث وتعهد “سنقوم بالعمل الذي يتعين علينا القيام به لضمان عدم حدوث مثل هذه التجاوزات.”

وقالت عمدة مدينة روتشستر، لوفلي وارن، في بيان صحفي اليوم الأحد: “إنني أشعر بالقلق بشأن الطريقة التي تعامل بها قسم الشرطة مع هذه الفتاة”. “من الواضح من الفيديو أننا بحاجة إلى بذل المزيد من الجهد لدعم أطفالنا وعائلاتنا”.

للاطلاع على الرابط الأصلي اضغط هنا

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين