أميركا بالعربي

مذبحة في أركنساس يوم عيد الميلاد.. وجميع الضحايا نساء!

ترجمة: مروة مقبول

العثور على جثث لخمسة أشخاص، يُعتقد أنهم من نفس العائلة، في جريمة قتل بأركنساس، حيث وصفت الشرطة المحلية الحادث بأنه “مأساة”.

أفادت السلطات بمدينة أنتيكا أنها عثرت على خمسة من أفراد العائلة نفسها داخل نفس المنزل في مذبحة وحشية حدثت يوم عيد الميلاد. وقالت إن الضحايا، وهم سيدتان وثلاثة أطفال، تتراوح أعمارهم بين 8 و 50 عاما، قد تم إطلاق النار على بعضهم فيما تم وصفه بأنه “إعدام” بينما لم يتضح سبب وفاة الآخرين.

وقال رئيس شرطة المدينة إنه يعتقد أن هذا حادث “منفرد” وأكد في بيانه أنه لا يوجد خطر على السكان المحليين، بينما لم يوضح إذا كان  هناك مشتبه به طليق أو هوية الضحايا. وأشار إلى أنه لا يزال التحقيق في  هذه الجريمة مستمر ولا توجد معلومات أخرى متاحة في الوقت الحالي.

بينما ربطت صحيفة Mirror البريطانية بين طريقة القتل في هذا الحادث “على غرار الإعدام” مع آخر كان قد حدث في ولاية ميشيجان في أكتوبر الماضي وراح ضحيته سيدة وابنها البالغ من العمر 6 سنوات.

للاطلاع على الرابط الأصلي اضغط هنا

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين