أخبارأخبار أميركا

فنزويلا تعلن اعتقال جاسوس أمريكي وإحباط تفجير مصفاة نفط

أعلنت فنزويلا عن اعتقال جاسوس أمريكي قرب مجمع لتكرير النفط في شمال غرب البلاد، كما أعلنت أنها أحبطت مؤخرًا مؤامرة لتفجير مصفاة للنفط في ولاية كارابوبو الشمالية.

وقال الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، إنه تم القبض على جاسوس أمريكي في ولاية فالكون، مشيرًا إلى أنه كان يتجسس على مصفاتي أمواي وكاردون للنفط. وفقًا لـ”رويترز“.

وخلال بث مباشر على التلفزيون الرسمي قال مادورو إن الجاسوس هو أحد أفراد مشاة البحرية الأمريكية، وعمل في قواعد وكالة المخابرات الأمريكية في العراق. وأوضح أن تم ضبط أسلحة متخصصة معه بالإضافة إلى مبالغ نقدية ضخمة.

كما أعن مادورو أن قوات الأمن أحبطت مؤخرًا مؤامرة لتفجير مصفاة نفطية أخرى في إلباليتو. ويأتي هذا الإعلان في وقت تشهد فيه فنزويلا موجة ثانية من نقص الوقود.

وكانت محكمة في فنزويلا قد قضت الشهر الماضي بسجن جنديين سابقين في القوات الأمريكية الخاصة لمدة 20 عامًا لاتهامهما بالتورط في عملية توغل فاشلة ضمن محاولة للإطاحة بمادورو في مايو الماضي..

ووفقًا لموقع “بي بي سي” فقد أدين الجنديان “لوك دينمان” و”أيرين بيري” بتهم التآمر والاتجار غير المشروع بالأسلحة والإرهاب، وكانا من بين 13 شخصًا تم اعتقالهم في مايو الماضي أثناء محاولتهم دخول فنزويلا عن طريق البحر من كولومبيا.

وكان الرئيس دونالد ترامب قد نفى الاتهامات الموجه له من جانب فنزويلا بالوقوف وراء ذلك الحادث.

وسبق أن اتهم مادورو أمريكا بالتلاعب بالمعارضة السياسية من أجل سرقة ثروة البلاد النفطية الهائلة. فيما تدعم واشنطن زعيم المعارضة الفنزويلية خوان جويدو وتعترف به زعيمًا شرعيًا للبلاد، وتحمل الرئيس مادورو مسئولية الانهيار الاقتصادي لفنزويلا.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين