أميركا بالعربي

هارفارد تقاضي إدارة ترامب بسبب قرار ترحيل الطلاب الأجانب

ترجمة: مروة مقبول

قامت جامعة هارفارد ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا برفع دعوى قضائية لمنع تنفيذ سياسة إدارة ترامب الجديدة التي من شأنها أن تجبر الطلاب الأجانب، الذين يدرسون دورات عبر الإنترنت فقط هذا الخريف، على العودة إلى بلادهم، وفقًا لتقرير نشرته شبكة CNN.

وكانت وكالة الهجرة والجمارك (ICE) قد أصدرت توجيهات أول أمس الاثنين للطلاب الحاصلين على تأشيرة (F-1) للعودة إلى بلدانهم، إذا كانوا مسجلين في دورة تدريبية عبر الإنترنت فقط.

وأفادت الوكالة في مارس الماضي أنها ستقوم بعمل استثناء للقاعدة التي تنص على أنه ينبغي على للطلاب الحاصلين على هذه التأشيرات داخل الولايات المتحدة حضور الفصول الدراسية شخصيًا، وأكدت أن هذا الإجراء سيكون ساريًا طوال فترة الوباء.

وبموجب الدعوى القضائية الفيدرالية التي تم تقديمها اليوم الأربعاء، يقول معهد ماساتشوستس إن قرار الوكالة الفيدرالية الجديد “يترك مئات الآلاف من الطلاب الدوليين بدون خيارات تعليمية داخل الولايات المتحدة”.

وأوضح أنه “بعد أسابيع فقط من بداية فصل الخريف، لن يتمكن هؤلاء الطلاب من نقل أوراقهم إلى جامعات تقدم فصولها الدراسية داخل الحرم الجامعي، وبالتالي سيواجهون قرار الترحيل من البلاد”.

بينما أشارت جامعة هارفارد إلى أنه بالنسبة للطلاب الذين سيعودون إلى بلدانهم، سيكون  الالتحاق بالدورات عبر الإنترنت بالنسبة لهم أمر “غير عملي” و”مكلّف”.

وتأتي هذه الخطوة بعد أن قالت الجامعتان المرموقتان إنهما خططتا بعناية لعدة أشهر لتقديم معظم فصولهما عبر الإنترنت “اعتمادًا على اعتراف وكالة (ICE) بأن هذا القرار لن يكون له تداعياته السلبية على الطلبة الدوليين، و السماح لهم بالبقاء في البلاد حتى إذا تم نقل دراستهم بالكامل على الإنترنت في ظل انتشار كورونا”، وفقًا لوثائق المحكمة.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين