أميركا بالعربي

مراهقان يضربان رجلًا مشردًا حتى الموت في نيوجيرسي ويصوّران جثته

ترجمة: مروة مقبول

قالت الشرطة في نيوجيرسي إن مراهقين اثنين يواجهان تهمة القتل من الدرجة الأولى، بعد أن قاما بضرب رجل مشرد حتى الموت، وصوروا جثته بعد أن فارق الحياة.

ووفقًا لمكتب المدعي العام في  مقاطعة كامدن، جيل ماير، تم اتهام مراهق يبلغ من العمر 15 عامًا، ومراهقة أخرى تبلغ من العمر 17 عامًا، بضرب رجل مشرد يدعى “بوبي جيه هيل جونيور”، 63 عامًا، وواصلا ضربه حتى الموت في الأسبوع الماضي.

وأفادت صحيفة New York Post، أنه تم العثور على هيل غير مستجيب بعد منتصف ليل 25 يونيو، حيث كان يعاني من إصابات “خطيرة” في الرأس وتوفي على أثرها في مستشفى قريب بعد فترة وجيزة.

وقالت الشرطة إنه تم تعقب المراهقين، الذين لم يتم الكشف عن أسمائهما لأنهما من الأحداث، ولكن تم كشف شخصيتهما من خلال كاميرات المراقبة التي قامت بتصويرهما وهما يصطحبان الرجل المشرد إلى داخل زقاق ويغادران بدونه بعد عدة دقائق.

وقال رجال الشرطة إن المراهقين قاما بتصوير جثة المشرد بأحد هواتفهما المحمولة بعد الاعتداء، وأعلن المدعي العام لمقاطعة كامدن أنه اعتقال المراهقين أمس الثلاثاء.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين