أميركا بالعربي

كورونا يصيب طالبًا بولاية إنديانا في اليوم الأول للدراسة!

ترجمة: مروة مقبول

في اليوم الأول الذي استقبلت فيه المدارس طلابهل في مقاطعة هانكوك بولاية إنديانا، ومع بدء العام الدراسي الجديد 2020-2021، تم تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا بين الطلاب، وفقًا لخطاب أرسلته المنطقة التعليمية لأولياء الأمور.

وقال مدير المنطقة، هارولد أولين، في خطابه إن وزارة الصحة في المقاطعة أبلغت مدرسة “جرينفيلد سنترال جونيور” الثانوية أن نتيجة اختبار أحد طلابها، الذين حضروا جزءًا من اليوم الدراسي، كانت إيجابية لفيروس (Covid-19).

وأكد السيد أولين أن المدرسة قامت على الفور بعزل الطالب داخل عيادة المدرسة، وتوصلت لهؤلاء الأشخاص الذين اختلط بهم، سواء أثناء استقلاله لحافلة المدرسة أو ممارسته للأنشطة الدراسية الإضافية، من خلال فحص جدوله.

وأضاف أن إدارته قامت بتطبيق الإجراءات الوقائية للحفاظ على سلامة باقي الطلاب. ووفقًا لشبكة “CNN“، تقوم المنطقة التعليمية بالمقاطعة بتطهير جميع المدارس بعد إعلانها عودة الدراسة واستقبال الطلاب.

كما أشار السيد أولين إلى أنه سيتم إيلاء اهتمام خاص للمناطق والفصول الدراسية التي زارها الطالب المصاب. وقال في خطابه لأولياء الأمور: “نتفهم أن هذه المعلومات ستثير قلق بعضكم. كان من الواضح جدًا اليوم أن جميع عائلاتنا وطلابنا تقريبًا مستعدون لاتباع بروتوكولات الأمان التي وضعناها بشكل صحيح”.

وأضاف: “إن الالتزام بهذه البروتوكولات أمر أساسي للحفاظ على بيئة آمنة لجميع الطلاب والموظفين”.

وكان الرئيس دونالد ترامب قد بدا متحمسًا لفكرة عودة الطلاب للمدارس، فى ظل ما تشهده البلاد من مخاوف بسبب انتشار عدوى فيروس كورونا.

وقال في أحد المؤتمرات الصحفية، إنه “مرتاح لفكرة عودة ابنه بارون وأحفاده للمدرسة”، مؤكدًا على ضرورة إعادة فتح المدارس، رغم مخاوف كثيرين من أن هذا التحرك قد يؤدي لزيادة في حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وكانت نانسي بيلوسى، رئيسة مجلس النواب، قد انتقدت إصرار الرئيس ترامب على عودة الدراسة في المدارس والجامعات رغم استمرار تفشي جائحة كورونا في العديد من الولايات وعدم اعترافه بالتعليم عن بُعد، وقالت إنه يعبث “بصحة أطفالنا وهم يسعون إلى الاندفاع إلى المدارس لإعادة فتحها”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين