أميركا بالعربي

شجار عنيف على متن سفينة فاخرة بسبب الذعر من كورونا

قالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية إن شجارا عنيفا اندلع على متن سفينة سياحية فاخرة  بسبب الذعر والضجر من انتشار  فيروس كورونا المستجد القادم من الصين.

ونشرت الصحيفة  مقطع فيديو يُظهر جانبا من الشجار الذي وقع بين ركاب سفينة  “أم. أس. سي. ميرافيليا” التي تقطعت بها السبل في منطقة البحر الكاريبي بعدما رفضت عدة دول رسوها بسبب مخاوف من كورونا.

ووقع الشجار أولا في غرفة الطعام بين الركاب الذين أصابهم الضجر بسبب القيود التي فرضت عليهم نتيجة الاشتباه بوجود شخصين مصابين بفيروس كورونا.

وقالت سيدة من الركاب إن التوتر كان عاليا جدا على متن السفينة بعدما رفضت أكثر من دولة رسو السفينة . وأضافت “كنا محتجزين على متن السفينة”. وتابعت” كان الناس يشعرون بالإحباط وبدأوا في الاشتباك مع الطاقم “.

وقالت متحدث باسم طاقم السفينة إنه تم استدعاء الأمن بعدما أصبح اثنان من الركاب أكثر عداونية خلال وقت الترفيه على السفينة.

وأشارت الصحيفة إلى أن طاقم السفينة  اضطر إلى رش  رذاذ الفلفل على المتشاجرين من أجل إبعادهم عن بعضهم البعض. ويظهر الفيديو لحظات ترحيب وتصفيق بقية الركاب لتصرف الطاقم الذي أعاد النظام إلى السفينة.

وترسو السفينة حاليا قبالة سواحل منطقة كوزوميل في المكسيك، بعدما  رفضت موانئ في جامايكا وجزر كايمان استقبالها.

وأشار المتحدث باسم  الطاقم إنه تم  الحصول على شهادة  بخلو السفينة من فيروس كورونا، وذلك بعد إجراء فحوص طبية على طاقم السفينة وإحدى الراكبات، ليتبين أن اثنين منهم مصابان بالإنفلونزا العادية.

وأضاف أن الإجراءات التي اتخذتها جامايكا وجزر كايمان تسببت في خلق أجواء قلق وتوتر لا مبرر لها على متن السفينة.

يشار إلى أن طاقم السفينة قدم الاعتذار للركاب البالغ عددهم 4850 شخصا، وأكد أنهم سيحصلون على تعويض بقيمة 100%، بسبب ما جرى.

ويواصل فيروس كورونا انتشاره في العالم مع تسجيل زيادة جديدة في عدد الإصابات في الصين وأولى الوفيات في الولايات المتحدة وأستراليا.

وباتت حصيلة وباء “كوفيد-19” تقارب ثلاثة آلاف حالات وفاة من أصل أكثر من 86 ألف إصابة في حوالى ستين بلدا، من بينها نحو 80 ألف إصابة و2870 وفاة في الصين وحدها.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين