أميركا بالعربي

هل ولايتك من بينها؟.. هذه الولايات سكانها أكثر جدية ونشاط في العمل

ترجمة: فرح صفي الدين – صنفت دراسة جديدة الولايات الأمريكية الخمسين من حيث جدية ونشاط سكانها في العمل، ووفقًا للدراسة التي نشرها موقع WalletHub، فقد جاءت نيويورك وكاليفورنيا ضمن الولايات التي لا يعمل سكانها بجدٍ ونشاط.

وبحسب الدراسة فقد احتلت نيويورك المركز 48 بين الولايات الخمسين، بينما سبقتها كاليفورنيا في المرتبة 39، فيما جاءت نيو مكسيكو في المرتبة الخمسين و الأخيرة، وسبقتها وست فرجينيا في المركز 49.

وفي الوقت نفسه، احتلت ألاسكا المركز الأول بين الولايات الأكثر جدية ونشاط في العمل، بينما احتلت ولاية نورث داكوتا ونبراسكا المرتبة الثانية والثالثة على التوالي بالنسبة للولايات التي تعمل بجد.

فحصت الدراسة جميع الولايات الخمسين من خلال تطبيق معيارين هما عوامل العمل المباشرة و عوامل العمل غير المباشرة – والتي تغطي متوسط ​​ساعات العمل في الأسبوع، ومعدل التوظيف، ونسبة الشباب العاطل عن العمل، ومتوسط ​​وقت التنقل، ومتوسط ​​وقت الفراغ الذي يقضيه العامل كل يوم، بالإضافة إلى عوامل أخرى.

وتأتي تلك النتائج بعد أن شهدت نيويورك وكاليفورنيا معدلات بطالة مرتفعة خلال جائحة كورونا بسبب إجراءات الإغلاق الصارمة.

وأشار موقع Fox Business إلى أن أصحاب الشركات والأعمال في نيويورك يتوقعون عودة المواطنين إلى وظائفهم، بعد انتهاء صلاحية معظم برامج البطالة الفيدرالية المتعلقة بالوباء هذا الأسبوع.

وأوضحت أن انتهاء صلاحية مزايا البطالة في كاليفورنيا من شأنه أن يؤثر أيضًا على أكثر من 2.2 مليون مواطن في الولاية، حيث تعتبر من أكثر الولايات التي عانت من الاحتيال في تلك البرامج بقيمة تصل إلى 31 مليار دولار.

وقالت جولي سو، سكرتيرة وكالة تطوير العمالة والقوى العاملة في كاليفورنيا، إنه لم يكن لدى الولاية إجراءات أمنية كافية لمنع هذا المستوى من الاحتيال.

وكان الحكام الجمهوريون قد قاموا بانهاء إعانات البطالة الإضافية بولاياتهم في وقت سابق من هذا العام، والتي كانت تمنح المستفيدين 300 دولار في الأسبوع بالإضافة إلى البطالة الفيدرالية.

المصدر: Fox Business

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين