أميركا بالعربي

ترامب يُقرّ إعانة بطالة بقيمة 400 دولار ضمن 4 إجراءات لصالح الأمريكيين

ترجمة: مروة مقبول

وقع الرئيس دونالد سلسلة من الأوامر التنفيذية اليوم السبت لتقديم الإغاثة الاقتصادية الطارئة من فيروس لجميع الأمريكيين، حسبما أفادت صحيفة “The Hill“.

ومن بين هذه القرارات، تمديد إعانات البطالة، تعليق الرواتب، إعفاء قروض الطلاب، إلى جانب اتخاذ إجراءات لتحريك مفاوضات في .

وقد أعلن ترامب، خلال مؤتمر صحفي في ناديه “بيدمينستر” للجولف بولاية ، إنه سيقوم بتمديد مدفوعات إعانة البطالة الفيدرالية للعائلات الأمريكية التي فقدت وظائفها في أعقاب جائحة كورونا. لكنه أوضح أنه سيتم تخفيضها من 600 دولار في الأسبوع إلى 400 دولار، حتى لا تكون تلك الأموال “مثبط” لعودة العاملين إلى العمل. مع مطالبة الولايات بتغطية 25% من تكلفة تلك المدفوعات.

كما وقع الرئيس أمر تنفيذي تسمح بموجبه وزارة الخزانة لأصحاب الأعمال بتأجيل دفع ضرائب رواتب الضمان الاجتماعي الخاصة بالموظف حتى نهاية عام 2020، للأمريكيين الذين يصل إجمالي دخلهم في العام أقل من 100 ألف دولار.

واقترح أن يبدأ العمل بهذه القرار في الأول من أغسطس بأثر رجعي بدلًا من في الأول من سبتمبر. ووعد المواطنين بتخفيض الضرائب على الرواتب وإعفاء ضرائب الرواتب المؤجلة في حال فوزه في نوفمبر. كما أشار إلى “إحتمالية” إلغاء ما يسمى بضريبة (FICA) التي يتم اقتطاعها بشكل مباشر من الراتب في ولايته الثانية.

كما أقر الرئيس إعفاءً من ديون الطلاب للعديد من القروض الفيدرالية، وتمديد وقف المدفوعات الشهرية والفوائد حتى نهاية العام.

وبموجب القرارات التنفيذية، يستمر العمل بالوقف الاختياري لعمليات الإخلاء لأصحاب المنازل برهون عقارية المدعومة من الحكومة الفيدرالية.

وقال ترامب “من خلال هذه الإجراءات الأربعة، ستوفر إدارتي إغاثة حيوية للأمريكيين الذين يكافحون خلال هذا الوقت الصعب”.

وبرغم تشكيك خبراء في سلطة ترامب بشأن التدخل من “جانب واحد” وإقرار إعانات البطالة وضريبة الرواتب، فقد تجاهل الرئيس في المؤتمر الصحفي الأسئلة المتعلقة بشرعية تلك الأوامر.

وفي تصريحاته، اتهم ترامب الديمقراطيين بإفشال المفاوضات من خلال الإصرار على عدد من الإجراءات لا تتعلق بالحزمة التحفيزية وإغاثة الأمريكيين، مثل “الإفراج الجماعي عن السجناء، ومنح شيكات تحفيزية للمهاجرين غير الشرعيين”. كما وصف السيناتور الديمقراطي تشاك شومر (نيويورك) ورئيسة مجلس النواب، الديمقراطية (كاليفورنيا) بأنهم “لا يحبون بلدنا”.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين