أميركا بالعربي

بعد أن قدمها لضيوفه بالبيت الأبيض.. ترامب يفشي سر حبه لوجبات ماكدونالدز

ترجمة: مروة مقبول

أشار الرئيس دونالد ترامب اليوم الأربعاء إلى أن وجبات “ماكدونالدز” السريعة هي سر جمال شعره. ففي طريقه إلى مينيابوليس على متن طائرة الرئاسة، شارك تغريدة،  تعود إلى عام 2018 قام بنشرها آري فلايشر، المتحدث الرسمي للبيت الأبيض في إدارة جورج بوش، مع تقرير لشبكة ABC بأن مادة كيميائية موجودة في بطاطس “ماكدونالدز” المقلية قد تكون علاجًا للصلع. وكان فلايشر، وهو أصلع، قد كتب في ذلك الحين معلقًا أن “الأمر لا يعمل”.

لكن ترامب، الذي يعتبر حبه لماكدونالدز أسطوريًا، حتى أنه يقدمه للضيوف البارزين في البيت الأبيض، قال إنه يعتبر دليل حي على أن فلايشر كان مخطئًا وأن الأمر صحيحًا. وكتب الرئيس، البالغ من العمر 74 عامًا، معلقًا على تغريدة فلايشر أنه “لا عجب أنني لم أفقد شعري!”

وتشير صحيفة “ديلي ميل” إلى أنه لطالما تصدر شعر الرئيس عناوين الأخبار في الصحف العالمية، ففي احد التقارير ورد أنه يفضل تناول الوجبات السريعة لأنه يشعر بالخوف من احتمالات تعرضه للتسمم، ففي مطاعم الوجبات السريعة لا تكن على علم مسبق بمن سيتناول الطعام وبالتالي لا يكون هناك فرصة لأي شخص للعبث به.

بينما أشارت تقارير أخرى أنه يشرب ما يقرب من 10 زجاجات من الكوكاكولا بشكل يومي، بالإضافة إلى تناوله لوجبات “ماكدونالدز” كل يوم تقريباً بالرغم من تحذيرات الأطباء في البيت الأبيض من كثرة تناولها.

وفى واقعة غريبة، أقدم الرئيس ترامب على تقديم وجبات غذائية من ماكدونالدز لضيوفه من فريق كرة القدم الأمريكى “كليمسون تايجرز” فى البيت الأبيض، تكريماً لفوزهم بالبطولة الوطنية للجامعات.

وفقًا لتقرير ABC 7 Chicago، قال علماء من اليابان إن مادة كيميائية من ماكدونالدز تمت إضافتها إلى البطاطس المقلية من أجل الحفاظ على زيت الطهي عملت على إعادة نمو الشعر في فئران التجارب.

وبالإضافة إلى البطاطس المقلية، أكد ترامب، في مقابلة مع مجلة “رولينج ستون” في مايو 2011، أن سر جمال شعره يعود إلى استخدامه المنتظم لشامبو “هيد آند شولدرز”.

للاطلاع على الرابط الأصلي إضغط هنا

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين