أميركا بالعربي

بسبب كورونا.. مطاعم نيويورك تفرض رسومًا إضافية على الفواتير!

ترجمة: مروة مقبول

قد يشهد رواد مدينة نيويورك قريبًا رسومًا إضافية على فواتيرهم، في ظل استمرار معاناة قطاع المطاعم من تداعيات جائحة كورونا.

وفقًا لصحيفة “نيويورك بوست”، أقر مجلس مدينة نيويورك مشروع قانون من شأنه أن يسمح للمطاعم بفرض ما يصل إلى 10٪ على العملاء الذين يتناولون الطعام سواء في الداخل أو في الهواء الطلق، وذلك للمساعدة في التعافي من التداعيات الاقتصادية التي سببها فيروس (Covid-19).

وبموجب القانون، لا يتم فرض الرسوم الإضافية على الضريبة الإجمالية للفاتورة أو طلبات التسليم، لكنها ليست بديلاً عن البقشيش ويكون للمطعم حرية التصرف في تلك الأموال “كيفما يشاء”.

وقال عضو مجلس المدينة، الجمهوري جوزيف بوريلي، لشبكة CNN إن هذا القانون سيساعد أصحاب المطاعم والكافتيريات الذين لا يريدون رفع أسعار قوائمهم على حل هذه المشكلة. مؤكدًا أن نيويورك هي المدينة الوحيدة التي كان يُطبق فيها قانون عمره 45 عامًا يحظر فرض رسوم إضافية في قطاع المطاعم، على عكس القطاعات الأخرى مثل محطات الوقود وصالونات تصفيف الشعر.

ووفقًا لشبكة CNN، يعتبر مشروع القانون ساريًا بمجرد أن يقوم العمدة بيل دي بلاسيو بالتوقيع عليه وبعد رفع حالة الطورائ واستقبال المطاعم لعملائها داخل المكان بكامل قوتها الاستعابية على مستوى الولاية ولمدة تصل إلى 90 يومًا.

لم يتم الإعلان عن موعد توقيع قانون “رسوم التعافي من فيروس (Covid-19)” حتى الآن، وقال أنتوني أدفينكولا، المتحدث باسم اتحاد المطاعم بالمدينة، وهي منظمة غير هادفة للربح، أنهم سيدعمون هذا القانون طالما أنه سيعمل على تأمين أجور وظروف عمل أفضل للعاملين في هذا المجال.

للاطلاع على الرابط الأصلي إضغط هنا

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين