أميركا بالعربي

بالصور: بايدن يعين فريق الإعلام والصحافة بالبيت الأبيض من النساء

ترجمة: مروة مقبول

وعد الرئيس الديمقراطي المنتخب جو بايدن بحكومة “تمثل أميركا”، وبدأ تشكيل فريق مختلط يضم كثيرًا من النساء، ليعلن اليوم الأحد أنه اختار فريقه الإعلامي ليكون بالكامل من النساء، وهي المرة الأولى في تاريخ البيت الأبيض التي ستشغل فيها النساء جميع مناصب الاتصالات العليا.

وقال بايدن في بيان: “التواصل المباشر والصادق مع الشعب الأمريكي هو أحد أهم واجبات الرئيس، وسيُعهد إلى هذا الفريق مسؤولية كبيرة من أجل ربط الشعب الأمريكي بالبيت الأبيض”. وأضاف: “إن هؤلاء المتخصصين المؤهلين وذوي الخبرة سيساعدون في بناء هذا البلد مرة أخرى بشكل أفضل”.

وأكدت نائبة الرئيس، كامالا هاريس، أن هذا الفريق المهني سيعمل على إصلاح ما أفسدته الإدارة السابقة من معالجة جائحة فيروس كورونا إلى الأزمة الاقتصادية وأزمة المناخ و الظلم العنصري. وأوضحت أنه سيكون حلقة التواصل بوضوح وصدق وشفافية مع الشعب الأمريكي.

Jen Psaki

وأعربت وكالة “أسوشييتد بريس” في تقريرها أن هؤلاء النساء يتمتعن بقدر كبير من الخبرة في واشنطن وتربطهم علاقات وثيقة مع الرئيس المنتخب. ومن بينهم جينيفر بساكي، التي عملت مديرة الاتصالات في البيت الأبيض في عهد الرئيس باراك أوباما وستكون المتحدث الرسمي لبايدن.

وكيت بيدينجفيلد التي عملت كمديرة اتصالات حملة بايدن وستتولى نفس الدور في البيت الأبيض، أما سيمون ساندرز، كبيرة مستشاري حملة بايدن الرئاسية، ستعمل في منصب كبيرة المستشارين والمتحدث الرسمي لنائب الرئيس المنتخب كامالا هاريس.

مقتطفات من السيرة الذاتية للفريق!

Elizabeth Alexander

إليزابيث ألكسندر، مديرة الاتصالات للسيدة الأولى

عملت كمستشارة في حملة بايدن الانتخابية، شغلت منصب مديرة اتصالات السناتور بايدن في الكابيتول هيل وهو الدور الذي أهلها لتصبح المتحدث الرسمي له عندما أصبح نائب الرئيس السابق باراك أوباما. كما شغلت العديد من المناصب الهامة منها منصب المدعية الفيدرالية لدى مكاتب المدعي العام الأمريكي في واشنطن العاصمة وفيرجينيا.

أشلي إتيان، مدير الاتصالات لنائب الرئيس

شغلت منصب مدير الاتصالات والمستشار الأول لرئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، وهي أول

Ashley Etienne

امرأة وشخصية ملوّنة تشغل هذا المنصب. كان إتيان المساعد الخاص للرئيس ومدير الاتصالات لمجلس الوزراء في إدارة أوباما.

كارين جان بيير، النائب الأول للسكرتير الصحفي

شغلت كارين جان بيير منصب رئيسة موظفي نائب الرئيس المنتخب كامالا هاريس في حملتها الانتخابية، كما عملت كمحلل سياسي لدى شبكات NBC و MSNBC الاخبارية. عملت كمدير سياسي إقليمي لمكتب الشؤون السياسية بالبيت الأبيض خلال إدارة أوباما.

سيمون ساندرز، كبير مستشاري نائب الرئيس

Karine Jean-Pierre

في عام 2016، أصبحت ساندرز أصغر متحدث رسمي أثناء عملها في حملة السناتور الأمريكي بيرني ساندرز للرئاسة آنذاك. قبل الانضمام إلى حملة بايدن-هاريس، كانت محللة سياسية لدى شبكة CNN. وفي الإدارة الجديدة، ستشغل منصب المتحدث الرسمي أيضًا للسيدة هاريس.

بيلي توبار، نائب مدير اتصالات البيت الأبيض

شغلت توبار منصب نائب مدير شبكة “صوت أمريكا” America’s Voice، حيث دافعت دومًا عن المهاجرين. عملت أيضًا كمديرة إعلامية من أصل إسباني لزعيم الأقلية في مجلس الشيوخ تشارلز شومر، والمدير الوطني لوسائل الإعلام

Symone Sanders

من أصل إسباني والسكرتير الصحفي الإقليمي الغربي للجنة الوطنية الديمقراطية، ومدير الاتصالات لعضو الكونجرس روبن جاليجو.

للاطلاع على الرابط الأصلي اضغط هنا

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين