أميركا بالعربي

الإعلان عن أول 4 ولايات ستتلقى إعانة البطالة الجديدة

ترجمة: مروة مقبول

أعلنت الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ (FEMA) عن أول أربع ولايات ستتلقى منحًا تهدف إلى تعويض الأمريكيين عن رواتبهم، بعد أن فقدوا وظائفهم بسبب جائحة كورونا، وهذه الولايات هي (أريزونا وأيوا ولويزيانا ونيو مكسيكو).

وقالت الوكالة الفيدرالية في بيان لها أنها ستعمل مع حاكم ولاية أريزونا الجمهوري دوج دوسي، حاكم ولاية أيوا الجمهوري كيم رينولدز، حاكم ولاية لويزيانا الديمقراطي جون بيل إدواردز، وحاكمة ولاية نيو مكسيكو الديمقراطية ميشيل لوجان جريشام، من أجل إدارة برنامج يوفر 300 دولار إضافي في الأسبوع للعاطلين عن العمل من سكان ولاياتهم بالإضافة إلى التأمين ضد البطالة.

تأتي هذه الخطوة من قبل وكالة إدارة الطوارئ الفيدرالية (FEMA) بعد أن اتخذ الرئيس ترامب إجراءً تنفيذيًا في وقت سابق من هذا الشهر لتخصيص 44 مليار دولار من صندوق الإغاثة في حالات الكوارث التابع للوكالة من أجل تمويل التأمين ضد البطالة في الولايات الأمريكية.

وكان الكونجرس قد أقر مشروع قانون للإغاثة من فيروس كورونا في مارس الماضي، والذي قدم 600 دولارًا إضافيًا في الأسبوع لهؤلاء الذين فقدوا وظائفهم، لكن انتهى العمل بهذا القرار في نهاية شهر يوليو. كما لم يتمكن الكونجرس والبيت الأبيض من التوصل إلى اتفاق بشأن الحزمة التحفيزية القادمة.

وبموجب القرار التنفيذي، من المتوقع أن تغطي الولايات 100 دولار أو ما يعادل 25٪ من تكلفة إعانات البطالة الإضافية، مما يعني أن الأمريكيين العاطلين عن العمل سيحصلون إجماليًا على 400 دولار في الأسبوع، وهي قيمة منخفضة جدًا عن المزايا التي حصلوا عليها في الماضي. وكان الجمهوريين في الكونجرس قد أعربوا عن معارضتهم لمبلغ 600 دولار في الأسبوع، بحجة أنه سيحفز المواطنين على البقاء عاطلين عن العمل.

في حين أن مذكرة السيد ترامب تجعل مدفوعات البطالة الإضافية بأثر رجعي حتى الأول من شهر أغسطس، فقد يستغرق المال أسابيع للوصول إلى المواطنين، كما يمكن أن يصل إلى بعض الأمريكيين بقيمة أقل من المعلن عنها بسبب عدم قدرة ولاياتهم على توفير نسبتها من الإعانة وهي 100 دولار.

للاطلاع على الرابط الأصلي إضعط هنا

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين