الراديوبرامجنا

شاهد عيان على الاحتجاجات ضد الفساد في العراق

أجرى الحوار: ليلى الحسيني – أعده للنشر: أحمد الغـر

شهد ، اليوم الخميس، أكثر المظاهرات دموية منذ انطلاق الاحتجاجات منذ يوم الثلاثاء الماضي، حيث لقي 28 شخصًا مصرعهم خلال المواجهات العنيفة وغير المسبوقة بين المحتجين والقوات الأمنية.

وانطلاقًا من ، ثاني العواصم المكتظة بالسكان في العالم العربي، امتدت التظاهرات التي تطالب برحيل الفاسدين، وتأمين فرص عمل للشباب، لتطال معظم المدن الجنوبية.

تدخلت مدرعات القوات الخاصة في بغداد لصد الحشود، فيما أطلقت القوات الأمنية على الأرض الرصاص الحي الذي ارتد على المتظاهرين، وتم نقل رفاقهم بـ”التوك توك”.

بحسب مصور من وكالة فرانس برس، يبدو هذا الحراك عفويًا، إذ لم يعلن أي حزبٍ أو زعيم سياسي أو ديني عن دعمه له، فيما يعتبر سابقة في العراق.

ومع سقوط 28 قتيلًا في محافظات مختلفة، كانت شوارع بغداد مهجورة إلى حد كبير، وسُمِعَ دوي انفجارات داخل ، وقال التحالف الذي تقوده إن هناك تحقيقًا جاريًا، نافيًا إصابة أي فرد من القوات بأذى وكذلك الممتلكات.

ماذا يحدث في العراق؟، وما هي أسباب المظاهرات هناك؟، للإجابة على هذه التساؤلات تنضم إلينا الزميلة الإعلامية “إستبرق العزاوي”، والتي عادت مؤخرًا من العراق، وكانت شاهد عيان على ما يحدث من هناك.

سألناها عن الأسباب التي فجرت الأوضاع بالعراق، ولماذا خرج الآلاف من المتظاهرين؟، وكيف تعاملت القوات الأمنية معهم؟، هل استخدمت القوة المفرطة؟، ومن يقف وراء الاحتجاجات؟، وهل هناك فعلًا مندسين بين المتظاهرين؟.. التفاصيل في اللقاء التالي:

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: