الراديوطبيبك الخاص

د.لمى حسيكي: لقاح كورونا يمنح الجسم مناعة عالية تستمر عامين

أجرى الحوار: ليلى الحسيني ــ أعده للنشر: أحمد الغـر

ضمن حملة التوعية التي يتبناها “راديو صوت العرب من أمريكا” للتوعية المجتمعية بأهمية تلقي لقاحات كورونا على المستوى الوطني؛ استضاف الراديو الدكتورة لمى حسيكي، وهى صيدلانية متخصصة في الطب الباطني والأمراض المزمنة وزراعة الأعضاء، كما أنها مديرة الخدمات السريرية في مشفى بومونت في مدينة ديربورن.

تناول الحديث بدء ولاية ميشيجان فتح باب التلقيح لجميع الفئات العمرية فوق 16 عامًا في أبريل المقبل، حيث أكدت الدكتورة حسيكي أن “اللقاح ضد فيروس كورونا يمثل الخطوة الأولى نحو القضاء عليه”.

موجة ثالثة
بدأت الحلقة بسؤال حول ما إذا كنا نشهد موجة ثالثة من فيروس كورونا، فأجابت الدكتورة لمى حسيكي، بالقول: “من غير المعروف ما إذا كانت موجة ثالثة ستحدث أم لا، لكن مؤخرًا إذا اطلعنا على الأرقام الصادرة بعد أن بدأ توزيع اللقاح، سنجد أنه تقريبًا قد تم تطعيم 25% من سكان ميشيجان”.

وتابعت: “بأي حال هذا يظل غير كافٍ، ونحن لازلنا بحاجة للاستمرار في الإجراءات الاحترازية للوقاية من الفيروس”، وأضافت: “اللقاح يمثل الخطوة الأولى نحو التعافي من وباء كورونا، ولو لاحظنا مؤخرًا سنجد أن أرقام الوفيات في انخفاض، لأن معظم من كانوا معرضين لخطر الإصابة والوفاة هم من يعملون بالمستشفيات وكذلك كبار السنّ، ومع زيادة تلقيحهم نجد أن الوفيات قد قلّت عن السابق بكثير”.

توافر اللقاحات
كما تحدثت الدكتورة حسيكي عن الفئات المتاح لهم حاليًا الحصول على اللقاحات، مؤكدةً أنه في 5 أبريل سيكون اللقاح متاحًا لكل من هم فوق سنّ الـ16 عامًا، وقالت إن هناك العديد من المراكز والأماكن التي سيُتاح التلقيح فيها داخل كل مدينة أو مقاطعة، وكذلك توافره في الصيدليات.

وأوضحت أنه يمكن الاتصال على رقم الخط الساخن لولاية ميشيجان، لمعرفة كافة التفاصيل اللازمة حول أماكن ومواعيد التطعيم في الولاية، والذي يمكن الاتصال به من يوم الاثنين وحتى الجمعة، من الساعة الثامنة صباحًا وحتى الخامسة مساءً.

أهمية اللقاحات
وأشارت الدكتورة حسيكي إلى مدى أهمية اللقاحات، مؤكدةً على أن اللقاحات ليست لها آثار جانبية طويلة الأمد أو خطيرة، في حين أن المناعة التي يحصل عليها الجسم من اللقاحات عالية جدًا، وتصل إلى عامين على الأقل، وكشفت الدكتورة حسيكي كيفية الحصول على اللقاح من خلال مشفى بومونت في مدينة ديربورن.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين