الراديوطبيبك الخاص

السكتة الدماغية.. أسبابها وأعراضها وكيفية الوقاية منها؟

أجرى الحوار: ليلى الحسيني ــ أعده للنشر: أحمد الغـر

تحدُث عندما تنقطع إمدادات الدم إلى جزء من الدماغ أو تنخفض؛ مما يمنع أنسجة الدماغ من الحصول على الأكسجين والعناصر المغذية، فتبدأ خلايا الدماغ بالموت خلال دقائق.

حلقتنا الجديدة من برنامج “صحة وحياة” مع الدكتورة ، ناقشت موضوع السكتة الدماغية، وأهم الأعراض والأسباب الخاصة بها، حيث أجابت على العديد من الأسئلة منها: ما هي مؤشرات وأعراض السكتة الدماغية؟، ما هي عوامل خطر الأنماط الحياتية؟، وما هي المضاعفات؟، وهل يمكن الوقاية منها؟

يُذكر أن الدكتورة نسرين صوان، أخصائية الأمراض العصبية وأمراض الصداع والآلام المزمنة، إلى جانب أمراض اضطرابات النوم، وهي أيضا مختصة في طب التجميل والليزر وعلاج .

سبب حدوثها
* بدايةً د. نسرين؛ لماذا تحدث السكتة الدماغية؟

** السكتة الدماغية أو تحدث عندما يتوقف الدم عن التدفق إلى الدماغ، طبعا الدم يكون محمّل بالأوكسجين، وتوقف تدفق الدم يؤدي إلى تلف خلايا الدماغ، ويجب معرفة العلامات التحذيرية المؤقتة التي تحدث قبل السكتة الدماغية، وعدم تجاهلها إذا حدثت، وأهم هذه الأعراض هو حدوث شلل نصفي مفاجئ للجسم، وهناك علامات أخرى مثل عدم القدرة على الكلام، الوقوع ، الدوخة، الصداع الشديد.

Embed from Getty Images

مؤشرات تحذيرية
* ما هى المؤشرات التي يجب أن ننتبه إليها والتي تنوّه عن حدوث سكتة دماغية؟

** يجب أولًا القول إن المؤشرات لا تحدث في جميع الأحيان، فبعض الناس تأتيهم السكتة الدماغية وتظهر لديهم هذه المؤشرات، وهناك البعض لا تظهر لديهم هذه المؤشرات، ومن المؤشرات أن تحدث نوبة أو سكتة دماغية تخثرية عابرة، يتوقف فيها تدفق الدم أو يقلّ تدفقه لجزء من الدماغ لفترة قصيرة من الزمن.

وتظهر الأعراض، التي يمكن أن تكون على شكل شلل نصفي أو خَدَر مفاجئ بالوجه أو الذراع أو الساق، غالبًا في جانب واحد من الجسم، وأيضًا قد يهبط أحد جانبي الفم عند محاوَلة الإبتسام.

وقد يحدث فجأةً فقدان الرؤية أو رؤية سوداء بإحدى العينين أو كلتيهما، أو رؤية مزدوجة، وكذلك الصُّداع المفاجئ و الشديد، وقد يكون مصحوبًا بالقيء، أو الدوار أو تغيُّر في الوعي، وقد يحدث صعوبة في المشي، أو فقدان الإتزان، أو ترنُّح، أو دوخة مفاجئة.

ويجب أن يعلم الجميع أهمية وخطورة الانتباه لأعراض الجلطة الدماغية، فيجب أن يتم نقل المريض إلى المستشفى في أول 3 ساعات من حدوث هذه النوبة وظهور الأعراض التحذيرية، فحينها سيكون من الممكن إنقاذ حياة المريض، أو إنقاذه من الإعاقة التي من الممكن أن تبقى مع المريض طوال حياته.

Embed from Getty Images

أعراض متشابهة
* هناك بعض الأعراض من الممكن أن تكون متشابهة مع أعراض أخرى، فعلى سبيل المثال.. صعوبة الرؤية أو الخدر في أحد جوانب الجسم والصداع وصعوبة الكلام، هذه الأعراض قد تتشابه مع أعراض أخرى، فكيف نفرق بينها؟

** عندما يحدث خَدَر بالوجه أو الذراع أو الساق فإن ذلك يكون مفاجئًا، وعادة ما يحدث بجانب واحد من الجسم، وإذا حاول المريض أن يرفع الذراعين معًا، فإنه لا يستطيع رفع أحدهما، فهذا الشئ معناه أنه غالبًا هنا سكتة دماغية.

أيضًا قد تحدث مشكلات في الرؤية والإبصار في عين واحدة أو كلتا العينين، وقد تظهر بقع سوداء في المجال البصري، أو أن الرؤية تكون مزدوجة، أو صداع مفاجئ وشديد جدًا، بالإضافة إلى صعوبة المشي وعدم الإتزان والترنح.

Embed from Getty Images

سرعة دقات
* لدينا سؤال من أحد المستمعين، الأستاذ غانم.
*** حدثت معظم هذه الأعراض معي منذ شهر تقريبا، لم يكن لدي صداع أو دوخة، ولكن دقات قلبي كانت سريعة جدًا، فهل لهذا تأثير؟

** نعم، أودّ أن أقول إنه من أحد أسباب الجلطات الدماغية في حالة القلب اسمها Atrial fibrillation، حيث تحدث رجفة في الأذين بالقلب، ويؤدي ذلك لتكون جلطة بالقلب، وهذه الجلطة قد تؤدي إلى حدوث الجلطة الدماغية.

* أستاذ غانم؛ هل تعاني من ؟
*** لا، لا أعاني من الضغط أو السكر، والحمد لله أنني قد تجاوزت هذه المحنة بعد أن توجهت إلى غرفة العناية المركزة في خلال ربع ساعة من حدوث ذلك.

Embed from Getty Images

عوامل أخرى
* هل يلعب السنّ عاملًا في حدوث الإصابة بالسكتة الدماغية؟، وماذا عن السمنة والتدخين ونمط الحياة بشكل عام؟

** هناك أشياء لها علاقة بالأنماط الحياتية يكون لها تأثير خطير، منها زيادة الوزن أو السمنة، قلة النشاط البدني، شرب الكحوليات والإفراط في الشرب، استخدام العقاقير الممنوعة، ضغط الدم وداء وارتفاع الكولسترول، وانقطاع النفس الانسدادي النومي، والتدخين، كل ذلك من العوامل الضارة والتي قد تؤدي إلى حدوث سكتات دماغية.

أيضا يمكن للشخص الذي لديه تاريخ عائلي مرضي فيما يخص الجلطات الدماغية أو السكتات القلبية أن يُصاب بالسكتة الدماغية، بالإضافة إلى أمراض القلب الوعائية ونوبات نقص التروية، وهناك بعض العوامل المرضية التي لا يمكننا أن نتحكم فيها، مثل تقدم العمر وما يصاحبه من أمراض.

لدينا هنا في ، نجد أن الأمريكيين من أصول أفريقية يتعرضون أكثر لخطر الإصابة بالسكتة الدماغية، أكثر من غيرهم من الأعراق الأخرى، بالإضافة إلى أن الرجال يتعرضون للسكتة الدماغية أكثر من النساء، وهناك بعض الدرسات تقول إنه في حالة إصابة النساء فإن معدل الوفيات بينهن تكون أكثر من الرجال.

Embed from Getty Images

مراجعة الطبيب
* بالنسبة لمن تحدث لديهم سكتة دماغية عابرة، هل من الضروري أن يراجعوا طبيب أعصاب وأن يبحثوا أكثر في الأمر، حتى بعدما يتجاوزون هذه السكتة العابرة؟

** طبعا، من الأمور المهمة أن يتم التوجه لطبيب أعصاب لعمل الفحوصات الشاملة، وهذه الفحوصات تشمل فحوصات القلب، مثل الـ Echocardiogram ، والذي من خلاله نتأكد إذا ما كانت هناك جلطات بالأذين أم لا، لأنه من الممكن أن تكون هى السبب في السكتة الدماغية، وأيضا يتم عمل Ultrasound للشريان السباتي، وكذلك يتم عمل MRI لمعرفة مدى تأثير السكتة الدماغية على المخ.

إلى جانب بعض الفحوصات الأخرى التي نجريها، ولا سيما للأطفال أو صغار السنّ إذا ما أصابتهم السكتات الدماغية، مثل أشعة الـCCA وهي عبارة عن الفحص بالتصوير المقطعي، ونقوم بعملها لكل من يُصاب بسكتة دماغية، ومن الأمور المهمة أيضا مراجعة التاريخ المرضي وعمل الفحص السريري، إلى جانب اختبارات الدم.

Embed from Getty Images

نصائح غالية
* الوقاية خيرٌ من العلاج، فكيف يمكننا أن نقلل من فرص حدوث سكتة دماغية عابرة وأن نتبع نمط حياة صحي للوقاية من هذا الخطر؟

** بالنسبة لكل الأمور التي تحدثنا عنها وقلنا إنها تساهم في زيادة فرص حدوث الجلطات الدماغية.. علينا أن نتوقف عنها فورًا، إلى جانب أيضا الهرمونات، مثل استخدام حبوب منع الحمل أو الهرمونات البديلة، يجب أن يتم استعمالها تحت إشراف الطبيب.

من الأمور المهمة الأخرى؛ ضبط ارتفاع ضغط الدم، ضبط الكولسترول، الإقلاع عن التدخين والكحوليات والمخدرات، الحفاظ على وزن صحي، والسيطرة على زيادة الوزن، واتباع نظام غذائي غني بالخضروات والفاكهة، وممارسة الرياضة باستمرار.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين